الأحداث السورية

رداً على قصف النظام .. “جيش العزة” يعلن استنفار “المضادات”

أعلن “جيش العزة”، أول أمس الثلاثاء، عن استنفار المضادات الأرضية، لمواجهة طيران نظام الأسد الذي يشن هجمات على أرياف إدلب وحماة.

ونشر حساب الجيش الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، صوراً لآليات عسكرية تحمل رشاشات مضادة للطيران عيار 23مم، مشيراً إلى أنه تم استنفار سرايا المضادات لديه “للتصدي للطيران الحربي الذي يقصف أهلنا المدنيين بريف إدلب الجنوبي”.

وقال “مصطفى الحاج يوسف” مدير الدفاع المدني في إدلب، في تصريح لـ “حلب اليوم”، إن الدفاع سجل منذ 9 شباط حتى الآن سقوط 58 قتيلاً بينهم 16امرأة و25 طفلاً، و108 إصابات بينهم 10 نساء و30 طفلاً، إضافةً إلى سقوط أكثر من 692 قذيفة مدفعية وصاروخية، منها 68 صاروخاً عنقودياً و18 صاروخاً نوع أرض أرض، و27 غارة بالطيران الحربي الرشاش.

وتابع أنه في خان شيخون وحدها، سجل الدفاع المدني وقوع 42 قتيلاً نتيجة 6 مجازر، 12 رجلاً و16 امرأة و14 طفلا، وضعف هذا العدد من المصابين بينهم 11 امرأة و25 طفلاً.

جدير بالذكر، أن طيران النظام، شن خلال الأسبوع الفائت غارات بالرشاشات الثقيلة والصواريخ الفراغية، على مدن وبلدات إدلب وحماة شمال سوريا.

 

وكالات