الأحداث السورية

الطبيعة تقتل 4 أشخاص في الرقة

قضى 4 أشخاص وأصيب 3 أطفال نتيجة الصواعق الرعدية بريف الرقة مساء أمس، بينما أعلنت ميليشيا “آساييش” مقتل اثنين من عناصرها بانفجار وسط المدينة.

 

وقال الناشط “مهاب ناصر” إن 4 اشخاص فارقوا الحياة في قرى “مزرعة الرشيد” و”معدان” و”خس عجيل” بريف الرقة نتيجة إصابتهم بصواعق رعدية أثناء هطول أمطار بالمحافظة الأربعاء.

 

وبين ناصر أن ضحايا الصواعق، هم شخصان من “مزرعة الرشيد” و1 من بلدة “معدان” و1 من قرية “خس عجيل” شرق الرقة.

 

أمّا بالريف الشمالي، أصيب 3 أطفال كانوا يرعون الأغنام في بلدة “سلوك” حين هطلت الأمطار الرعدية على المنطقة الحدودية، وفق الناشط.

 

في سياق منفصل، أكدت ميليشيا “آساييش” في بيان أن اثنين من خبراء المتفجرات العاملين ضمن صفوف “قوى الأمن الداخلي لإقليم الرقة” لقوا مصرعهم عصر اليوم أثناء نزع وإزالة الألغام في شارع الكهرباء قرب مدرسة “أبي علاء المعري”.

 

وتعتبر مدينة الرقة من أخطر المناطق من ناحية انتشار الألغام وتسببت بمقتل وإصابة الكثير من العائدين إلى المدينة المدمرة، كما حالت دون انتشال الجثث من بعض الأبنية خشية انفجارها.

 

وكان 5 عناصر لميليشيات “قسد” قتلوا وأصيب آخرون يوم الأحد الماضي نتيجة انفجار استهدف حافلتهم في ناحية “الجرنية” بريف الرقة الغربي.