احصائيات

مقتل 53 ألف طفل وامرأة منذ آذار 2011

أفادت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في أحدث تقاريرها، عن مقتل 25179 امرأة (أنثى بالغة) في سوريا، خلال الفترة الممتدة من آذار/مارس 2011 حتى أيلول/سبتمبر 2018، تورط نظام بشار الأسد لوحده بقتل ما يزيد عن 21560 امرأة منهن أي ما يقارب 85% من العدد الإجمالي للضحايا النساء في سوريا.

 

وحسب أرقام الشبكة، فقد قتلت قوات الاحتلال الروسي 683 امرأة، أما قوات التحالف الدولي فقتلت 617 امرأة.

 

وأوضحت الشبكة السورية أن فصائل المعارضة المسلحة قتلت 872 امرأة، أما قوات “الإدارة الذاتية” فقد قتلت 142 امرأة، فيما قتل تنظيم “الدولة” 549 امرأة و”هيئة تحرير الشام” (النصرة) 74 امرأة.

 

وجاءت إحصاءات الشبكة السورية حول الضحايا النشاء في تقرير شامل عن حصيلة الضحايا المدنيين الذين قُتلوا في سوريا في الفترة الممتدة بين آذار 2011 وأيلول 2018، والذي ناهزوا 222 ألف مدني، بينهم نحو 28 ألف طفل، قتل النظام وميليشياته والروس نحو 86% منهم.